الدوري المصري

Advertisements

الدوري المصري

 

-الدوري المصري إنشاء عام 1948 ميلادياً لكرة القدم في مصر ويضم 18 فريق، يشرف اتحاد الكرة المصري لكرة القدم بنظام دورة روبن ويتأهل لدوري أبطال أفريقيا.

أحيانا يلعب بالدوري المصري ويتأهل للمركز الثالث والرابع لكأس الكونفدرالية الأفريقية ويهبط أحيانا في ترتيب الدوري لدوري الدرجة الثانية.

يتأهل دوري الدرجة الثانية لدوري الممتاز، تم أقامة أول نسخة من البطولة في أول موسم للدوري علم 1948 -1949 ميلادياً، قد فاز الأهلي ليكون أول فريق يفوز بالبطولة وعاقبتها فيما بعد 7 أندية على الفوز باللقب.

يحمل الأهلي الرقم القياسي في عدد من المرات ليفوز باللقب في البطولة بواقع 42 لقب، يلية على الفور فوز الزمالك باللقب 12 مرة، الاسماعيلي فاز باللقب 3 مرات ويعقبها غزل المحلة والترسانة والأولمبي والمقاولون العرب بلقب واحد.

فاز الزمالك بأول دوري عام 1959- 1960 ميلادياً، وفاز الإسماعيلي بأول دوري له في عامي 1966- 1967.

فاز نادي الترسانة باللقب الوحيد في عام 1963-1964 ميلاياً وكذلك الأوليمبي عام 1965- 1966 ميلادياً.

نشأة الدوري المصري

 

-نشأة الدوري المصري على يد الإعلامي محمود بدر الدين الذي فكر في انشاءه ليصبح مثل الدوري الإنجليزي وفي نفس الوقت منافس له.

يعد إنشاء الدوري من أكثر الأسباب في ذلك الوقت سياسياً وليس من أجل الرياضة وبسبب الخسائر التي حدثت في الحرب في عام 1948 ميلادياً والتي تسببت في انهيار حكم الملك فاروق وفي ذلك الوقت كان يفكر في كيفية رفع خسائر مصر.

تم الموافقة من اتحاد المصري لكرة القدم على الفور.

تم لعب أول بطولة في عام 1948 -1949 وكان مشترك بها ما يقرب من 11 فريق، وكان تضم الترسانة والترام والأهلي والمصري وبور فؤاد وفاروق والاتحاد السكندري والإسماعيلي وغيرها من الفرق.

فاز في ذلك الموسم بلقب أول فريق لدوري هو الأهلي واستمرت السيطرة على البطولة حتى عام 1950 وبعدها انخفض عدد الفرق ل10 فرق.

ليبدأ موسم جديد في عام 1951-1952 ميلادية توقف الدوري المصري عن الاشتراك في مشاركة مصر في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية 1952 التي تم إقامتها في هلسنكي.

عادة المنافسة من جديد في عامي 1953- 1954 حتى عام 1955 ميلادياً وقد فاز الأهلي في المباراة وبسبب العنف الذي حدث في ذلك الوقت بين جماهير النادي الأهلي.

عدم استقرار البطولة

 

-انسحب الأهلي من كافة البطولات ومن قبل الاتحاد تم انسحاب الترام هو أيضا.

استمر الدوري المصري في حالة من التذبذب بسبب الأوضاع السياسية وكثرة الحروب التي تمر بها البلاد ومع الهزيمة في 1967 توقف الدوري تماماً ليعود من جديد في أول بطولة له في عام 1971 ميلادياً.

ولم يكتمل أيضا بسبب المشاجرة بين جماهير النادي الأهلي والزمالك وقام الجماهير بالاعتداء على بعضهم لبعض مما تسبب في إلغاء المباريات التي تمت وألغي الحكم في المباراة بعدها.

في عام 1972 شهد ارتفاع في عدد الفرق ليصل ل18 فريق ولم يستكمل أيضا بسبب حرب اكتوبر واستبدلت في ذلك الوقت بكأس أكتوبر والتي فاز بها الزمالك.

واستمر الدوري على هذا الوضع كل عام باشتراك الفرق المتواجدة في مصر حتى وصل عام 1990 ميلادياً والغي الدوري المصري بسبب دخول مصر كأس العالم لأول مرة في تاريخ الدوري المصري.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!